إحاطة يومية حول مؤشرات السوق النفطية العالمية

الأحد1 أغسطس 2021

تزامناً مع عطلة نهاية الأسبوع في أسواق النفط الاَجلة، نستعرض فيما يلي أهم وأحدث مؤشرات السوق النفطية العالمية خلال الأسبوع الماضي:

(بلومبيرج ورويترز) – سجلت أسعار النفط الخام مكاسب أسبوعية هي الثانية لها على التوالي بختام جلسات التداول بالأسواق الآجلة للأسبوع المنتهي في الثلاثون من شهر يوليو 2021.   حيث ارتفعت عقود خام برنت بنسبة 3% مقارنة بنهاية الأسبوع السابق، لتصل إلى 76.33 دولار للبرميل عند التسوية. كما ارتفعت عقود خام غرب تكساس الأمريكي بنسبة 2.6%، ليتحدد سعر التسوية عند 73.95 دولار للبرميل.

 في هذا السياق، تلقت أسعار النفط الخام الآجلة دعماً خلال الأسبوع الماضي من:

  • التوقعات بشأن نمو الطلب بوتيرة أسرع من الإمدادات التي ستظل محدودة في سوق النفط،  رغم قرار دول أوبك+ بزيادة الإنتاج بدءاً من شهر أغسطس القادم. وهو ما يعني أن المخزونات العالمية سوف تتراجُع خلال الفترة المتبقية من عام 2021.     
  • انخفاض مخزونات النفط الخام بالولايات المتحدة الأمريكية – أكبر مستهلك عالمي للنفط – إلى أدنى مستوى لها مُنذ شهر يناير 2021، وانخفاض مخزونات الغازولين ومخزونات نواتج التقطير التي تشمل الديزل بأكبر وتيرة أسبوعية مُنذ شهر أبريل 2021.
  • تنامي الاَمال بأن ارتفاع معدلات التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد سيساعد في تعويض أي تأثير محتمل على الطلب يسببه تفشي المتحور دلتا سريع الانتشار.
  • التوقعات الاقتصادية الإيجابية لصندوق النقد الدولي، ومؤشرات التعافي القوي للاقتصاد الأمريكي الأكبر عالمياً، والانتعاش السريع في الإنتاج الصناعي والطلب على الغازولين في الهند – ثالث أكبر مستورد للنفط في العالم.

في حين تأثرت أسعار النفط الخام الآجلة سلباً خلال الأسبوع الماضي بكلاً من:

  • المخاوف حيال تباطؤ الطلب على المدى القريب، على خلفية ارتفاع عدد الاصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة الأمريكية وفي جميع أنحاء آسيا وأجزاء من أوروبابسبب المتحور دلتا سريع الانتشار.
  • المخاوف بشأن تراجُع طلب الصين على النفط في ظل الفيضانات الشديدة التي شهدتها الأجزاء الوسطى والشرقية من البلاد، والتوقعات بأن تؤدي حملة تدقيق الصين لحصص استيراد مصافي التكرير المستقلة جنباً إلى جنب مع تأثير ارتفاع أسعار النفط الخام إلى انخفاض نمو وارداتها من النفط في عام 2021 إلى أدنى مستوى في عقدين، على الرغم من الارتفاع المتوقع في معدلات التكرير خلال النصف الثاني من هذا العام.

وعلى المستوى الشهري، حققت أسعار النفط الخام الآجلة ارتفاعاً شهرياً هو الرابع على التوالي،  حيث ارتفعت عقود خام برنت خلال شهر يوليو 2021 بنسبة 1.6% مقارنة بالشهر السابق، كما ارتفعت عقود خام غرب تكساس الأمريكي بنسبة 0.7%.

(منظمة الدول المصدرة للبترول - أوبك) – تشير أحدث التقديرات إلى ارتفاع المتوسط الشهري لسعر سلة خامات أوبك خلال شهر يوليو 2021 إلى 73.46 دولار للبرميل، أي بنسبة زيادة تبلغ نحو 2.2% مقارنة بالشهر السابق. كما يتوقع ارتفاع المتوسط السنوي لسعر سلة خامات أوبك في عام 2021 إلى 65.21 دولار للبرميل، أي بنسبة زيادة تبلغ 57.2% مقارنة بعام2020.